تفعيل نسخة وندوز ٧ وتثبيت أوبونتو كوانتل

السلام عليكم ورحمة الله

في بداية العام الماضي اشتريت اسطوانه نسخة وندوز ٧ home edition وقد تكلمت عنها في تدوينة سابقة. لكن لم استطع تفعيلها، وكان سعرها ٤٥٠ جنيه سوداني. وسبب عدم التفعيل أن هذه النُسخة معدة للأجهزة الجديدة لأفريقيا والشرق اﻷوسط. ويبدو أن السودان ليس من هذه الدول. وبعد الفشل لأكثر من مرة في تسجيلها، تركتها في الدرج وحذفتها من الجهاز الذي قُمت بتثبيتها فيه.

تحصلت مؤخراً على إتصال vpn خارج السودان، ففكرت في أن أقوم بتثبيت هذه النُسخة في اللابتوب القديم الذي يحتوي على لينكس فقط وهو جهاز للتجارب، وفي نفس الوقت – يوم ١٨ – كان موعد صدور نسخة أوبنتو لينكس 12.10 Quantal.

والسبب وراء التفكير في إعادة تثبيت نسخة وندوز أني اصبحت أعتمد عليها كثيراً في مشروع أعمل عليه، فقلت أن وجود جهاز آخر احتياطي لايضر.

قمت بتثبيت وندوز ٧ ثم قمت بتفعيله بعد تشغيل الـ VPN فتم التنشيط بنجاح بفضل الله. ثم قُمت مباشرة بتثبيت مضاد الفيروسات Microsoft Security Essentials، ثم فيرفوكس.

وكتجربة مع وندوز ٧ لأكثر من ستة أشهر، أقر بأنه أفضل نظام تشغيل قامت شركة ميكروسوفت بتطويره إلى اﻵن. يُمكن أن نقول أنه استطاع التغلب على فشل وندوز فيستا. أما بالنسبة لوندوز ٨ والذي فيه تغيير كبير في الواجهة، فربما يكون هذا هو نفس المسار الذي اتخذته شركة كانونيكال في مع واجهة يونتي، والذي تسبب في تنفير كثير من الناس عن أوبنتو، أو جعلهم يبحثون عن واجهات أخرى بديلة لواجهة يونتي الغير تقليدية. فالمستخدم النهائي الذي تعود على واجهة بشكل معين يميل لأن يثبُت على ما تعود عليه.

بعد ذلك قُمت بتثبيت نسخة أوبونتو الجديدة  12.10 في نفس الجهاز. وأول اﻷشياء التي قُمت بتجربتها هي برنامج UCK Ubuntu Customization Kit، حيث توقف عن العمل في النسخة 12.04، في هذه النسخة أصبح يعمل لخطوات أكثر لكنه في النهاية يتوقف أثناء إنتاج النُسخة المعدلة ISO file. وفي هذه النًسخة بعض التغيرات، مثلاً تم استبدال disk utility بـ  gnome-disks. وتحديث نسخة برامج المكتب ليبر إلى 3.6.2

لم أجد برنامج رسومي في التثبيت اﻷولي مصاحب لهذه النسخة من أوبنتو، وفي السابق كان برنامج the gimp على ما اذكر. وحجة التقليل من البرامج المصاحبة للتثبيت اﻷولي كان بسبب المحافظة على أن يكون حجم النُسخة أقل من ٧٠٠ ميغا حتى يتم نسخها في قرص مُدمج من النوع القديم CD. أما هذه المرة فإن حجم النُسخة أصبح حوالي ٧٩٠ ميغا، بمعنى أنه تم الاستغناء عن الـ CD. وأصبح الخيار إما DVD أو flash disk. ففكرت في تثبيت برنامج رسومي خفيف وسريع التحميل، فاخترت KPaint بإعتباره برنامج بسيط ليس فيه إمكانات كبيرة مثل برنامج ms-paint في الوندوز. أثناء تثبيته وجدت أن حجمه أكثر من ١٠٠ ميغا، فقمت بإيقاف التحميل والتغير إلى تحميل برنامج Gimp ذو اﻹمكانات العالية المنافس لبرنامج Adobe Photoshop فوجدت أن حجمه حوالي ٧٥ ميغا فقط. طبعاً هذا لأنه يعتمد على مكتبة gtk الموجودة مسبقاً في النظام. أما KPaint فهو يعتمد على مكتبة QT كما يظهر. وهذه دعوة للمبرمجين الذين يقومون بعمل برامج للإستخدام العام (المستفهدف بها كل العالم وليس مؤسسة أو مؤسسات فقط) أن يهتموا بحجم البرنامج النهائي وأن يقللوا من إستخدام المكتبات الخارجية قدر اﻹمكان، فإن حجم البرامج نقطة للتنافس.

ومما لفت نظري أيضاً صدور نسخة ubuntu-studio وهي نُسخة معدة لإنتاج الصوتيات والفيديو. وهذا إتجاه مهم لتلبية الحاجة لقطاع لا يُستهان به من المستخدمين لتقليل التكلفة في مجال اﻹنتاج اﻹعلامي.

من التغييرات أيضاً التحديث للنسخة الجديدة من لعبة widelands حيث أصبحت بشكل جديد مع إضافة مكونات وإمكانات جديدة

أيضاً لعبة سباق السيارات superkart لم تكن تعمل في النسخة السابقة، أما في هذا النُسخة فأصبحت تعمل وتم تحديث اللعبة.

ربما أفكر لاحقاً في ترقية الجهاز الأساسي إلى هذه النسخة من نظام ابونتو.

وفي الختام فإن مسألة أنظمة التشغيل هذه تشغل حيز كبير من الوقت والجهد. إلا أن كتابة التجربة في تدوينة يُمكن أن تغني البعض من خوض كل هذه التجارب والاستفادة من التجربة المكتوبة لاختصار الوقت.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s