إعادة تنشيط نُسخة وندوز ٧

السلام عليكم

هذه قصة تُعتبر من ضحايا الفترة اﻹنتقالية بين معماريتي ٣٢ بت و ٦٤ بت

منذ عدة سنوات  اشتريت نُسخة وندوز ٧ home premium ٣٢ بت، وتعبت جداً في تنشيطها، واستخدمتها في لابتوب وكان أهم فائدة منها هو الدخول على شبكة عميل خارج السودان بواسطة VPN باستخدام برنامج Juniper الذي لم يعمل في نظام لينكس. وبعد أن إنتهي المشروع وإستقر ولم يكن هُناك أي طلبات من الزبون وبعد عام من نهايته قررت الإستفادة من اللابتوب بتحويله إلى مخدم لينكس، وكانت الضحية نُسخة وندوز ٧. لكن قبلها قُمت بتثبيت وندوز فيستا ٦٤ بت في الجهاز الرئيسي الذي استخدمه، لكن برنامج Juniper لم يعمل فيه أيضاً. بعد اسبوع تقريباً من حذف نُسخة وندوز ٧ اتصل بي الزبون وطلب بعض الدعم الفني للنظام، فاحترت ماذا افعل، حاولت مجدداً الدخول بواسطة لينكس ولم انجح، وحاولت تثبيت نُسخة وندوز ٧ في جهاز اﻷولاد، ولم يُقلع، وحاول معي مهندس من الشركة لجعل اﻹتصال ينجح من لينكس لكن بدون فائدة. ثم فكرت في تثبيت وندوز ٧ بدلاً من وندوز فيستا، لكن هذا الحل كان يُمكن أن يقوم بحذف نسخة لينكس الرئيسية التي استخدمها في معظم عملي، فبحثت مرة أخرى عن الحلول لتشغيل عميل Juniper في أوبونتو، وقد وجدت حلاً جديداً يقضي بتثبيت مكتبة جافا JVM ٣٢ بت حيث أن النُسخة الموجودة من مكتبة جافا كانت ٦٤ بت، واتضح أن عميل Juniper يحتاج بالتحديد لجافا 32 بت. كان الحل أيضاً يطلب حذف OpenJDK وتثبيت Oracle JVM لكن موقع شركة Oracle مغلق من السودان، ووصلت إلى مرحلة من التعب لم اصل إليها طوال السنوات الماضية لمحاولة حل مشكلة فنية، وضاقت علي اﻷرض بما رحبت. فاستلقيت لآخذ راحة بين صلاة المغرب والعشاء.

فكرت أن أُطبّق الحل في وندوز فيستا، فقُمت بتثبيت مكتبة جافا ٣٢ إضافة لمكتبة جافا ٦٤ بت التي كانت موجودة أصلاً في النظام، وذلك بعد إفتراض أن عميل Juniper يحتاج لمكتبة جافا ٣٢ بت كما كان الحل في نظام لينكس، وقد نجح اﻹتصال ، وكان هذا حوالي الساعة العاشرة ليلاً. من شدة الفرح زال كل التعب واشتغلت إلى الساعة الثانية عشرة صباحاً، وهذا وقت نادر ما أواصل العمل إليه، حيث من النادر أن أعمل بعد العشاء، أما البرمجة فأتوقف غالباً قبل صلاة المغرب.

بعد هذه التجربة اصبح لدي معرفة أكبر بحل هذه المشكلة وأهمية وجود أكثر من نُسخة نظام تشغيل، وتأكدت أيضاً أن اﻹهتمام بمعمارية ٣٢ بت يحتاج لأن يبقى لوقت أطول.

بعد هذا بإسبوع تقريباً طلب أحد الزوار بعد قراءته لموضوع الحوسبة اﻹفتراضية Virtualization الذي كتبته العام الماضي، طلب مني مساعدته في حل مشكلة خاصة بتثبيت وندوز وكرت شاشة خارجي، فاعتذرت له أني لا اعرف حل لهذه المشكلة. لكن جائتني فكرة بمحاولة تثبيت وندوز داخل لينكس بإستخدام برنامج Virtual Box الذي استخدمته فقط لتثبيت نُسخ لينكس. فقمت بتثبيت وندوز ٧ كتجربة مادامت النُسخة أصبحت بدون فائدة، وتفاجأت بأنه نزل بكل سهولة، لكن عند التنشيط رفض، وذلك لأني قُمت بتنشيطه من قبل في جهاز لابتوب آخر، فبحثت في اﻹنترنت عن حلول ووجدت الحل بأن أقوم بتنفيذ اﻷمر التالي في وندوز:

slui 4

فظهرت شاشة للتنشيط بطرق آخرى منها عن طريق اﻹتصال الهاتفي، فقمت بإختبار أقرب بلد وكانت السعودية، لكن كان الرد أن الرقم غير موجود ثم مصر، ثم نجح اﻹتصال إلى قطر، ووجدت رد آلي IVR كان يقودني إلى الخطوات إلى أن وصلت إلى إدخال ٩ مجموعات من أرقام كل واحدة من ٦ أرقام، وكانت الطريقة صعبة جداً حيث أنها تقنية قديمة تعتمد على نغمة المفتاح وليست طريقة رقمية digital لذلك لا يُمكن حذف الرقم إذا تم إدخاله بالخطأ، ومرة اشتغلت شاشة الـ screen saver في الجهاز من طول اﻷرقام، وعندما وصلت إلى المجموعة التاسعة، ضغطت زر بالخطأ في الهاتف فاختفت لوحة اﻷرقام وعندما رجعت إليها كان الوقت قد انتهى للإدخال فتم تحويلي إذا موظف، لكن لم يكن الموظف متوفر، فانتظرت وقتاً طويلا، إلى أن وجدت موظف قال لي أني لم أدخل أﻷرقام، فقلت له أن المجموعة اﻷخيرة فقط هي الناقصة، فقمت بقراءتها مرة أخرى وتم التأكد منها وتم تحويلي إلى الرد اﻵلي مرة أخرى لأستلم مجموعة أرقام طويلة أخرى لتنشيط النُسخة، لكن قبل التحويل إنقطع اﻹتصال لنفاذ الرصيد.

windows-activation

ذهبت لشراء رصيد آخر بعد أن فقدت اﻷمل في نجاح تلك التجربة، حيث أن آقل خطأ يضيع معه الوقت ويضيع الرصيد، لكن كانت تجربة لابد من إكمالها، واشتريت رصيد أكثر من المرة اﻷولى. هذه المرة قُمت بإدخال اﻷرقام ذات التسع مجوعات بسرعة وبحرص أكبر، وفي النهاية تلقيت ثماني مجموعات من اﻷرقام كل مجموعة تحتوي على ستة أرقام، قمت بكتابتها خارجياً ثم إنتهى اﻹتصال ثم قُمت بإدخالها في شاشة التنشيط ونجح التنشيط، وتحصلت على نُسخة أصلية منشطة من وندز ٧ داخل نظام لينكس.

Win7Virtual

كُنت أفكر طوال هذه التجربة لماذا لم يتم تحويل التنشيط إلى موقع في اﻹنترنت بدلاً من طريقة الـ IVR القديمة المُكلفة، لكن استنتجت أن هذا يُمكن أن يكون مقصود حتى لا يتم استغلال هذه الخاصّية – إعادة التنشيط في جهاز آخر- بتنشيط  نُسخة وندوز واحدة  في أكثر من جهاز، فلابد من أن تكون هُناك تكلفة (إتصال طويل مدفوع الثمن من قبل الزبون) لإستعادة تنشيط النُسخة اﻷصلية من المُنتج.

والإستنتاج اﻵخر هو أن الدعم الفني مكلف جداً، فتخيل أن موظفي رعاية العملاء لا بد أن يتوفروا طوال اليوم، وتكون لديهم أنظمة في غاية التعقيد لمتابعة حل مشاكل العملاء، لذلك لا بد أن يكون الدعم الفني له عوائد مادية مجزية على اﻷقل تغطي تكاليف تشغيل نظام رعاية العملاء.

الإستنتاج اﻷخير كان هو أن الحوسبة اﻹفتراضية Virtualization يُمكن أن تكون بديلاً ناجحاً لشراء عدد كبير من اﻷجهزة، فقط جهاز واحد ذو إمكانات عالية يُمكن أن يحتوي على معمل كامل من اﻷنظمة المختلفة متصلة فيما بينها بشبكة TCP/IP لا تحتوي على physical layer.

Advertisements

فكرتان اثنتان على ”إعادة تنشيط نُسخة وندوز ٧

  1. أبو ياس ايضا تستطيع ( تكبير شاشة الويندوز عن طريق virtualbox) أنا قمت بنفس العملية اثبت ويندوز 8 على نظام ماك . وعندما استخدم نظام ويندوز 8 بشاشة كبيرة تغطي الشاشه كاملة .. هذا افضل بكثير من استخدام نسخة ويندوز فقط شكراً لك تجربة بها فائدة ورائعة

  2. مرحباً بك أخ راشد
    في الحقيقة لم استطع ضبط حجم الشاشة في الوندوز، إما اتحصل على شاشة أصغر أو شاشة أكبر ويختفي معها زر البداية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s