عامان على استخدام راسبري باي RaspberryPi

السلام عليكم ورحمة اللهrasp-gpio

قبل عامان تكلمت عن حصولي على كمبيوتر راسبري باي وتشغليه كمخدم ملفات باستخدم samba بعد توصيل قرص خارجي له. اﻵن أود التكلم عن تلك التجربة وعن التجارب التي تلتها في استخدام الراسبري باي.

في الحقيقة لم يدم طويلاً استخدام القرص الخارجي، حيث كان دائم التوقف ويصدر صوت، كانت المشكلة بسبب أن مصدر الطاقة لم يستطع تشغيل جهاز الراسبري باي والقرص الخارجي، حيث كانت قدرته حوالي 700 أو 500 ملي أمبير. فاشتريت مصدر طاقة آخر (شاحن سامسونق) ذو قدرة 2 أمبير وقمت بتوصيله مع القرص الخارجي، فأصبح الجهاز يعمل بمصدري طاقة، حيث أنه يمكن فصل مصدر الطاقة اﻷول (700 ملي أمبير) فيعمل الجهاز بمصدر طاقة القرص الخارجي، فهو موصل مع منفذ USB.

عمل القرص الخارجي ومخدم الملفات لفترة بدون مشاكل إلى أن احترق مصدر الطاقة الجديد ذو الـ 2 أمبير. فقمت بفصل القرص الخارجي وجعلت الراسبري باي يعمل فقط مع ذاكرة الـ SD card  والتي سعتها 8 قيقابايت، فعمل بدون مشاكل إلى اﻵن.

استخدمته كمخدم apache, apache tomcat لبعض برامج جافا، وكنت أقوم بالوصول إليه من أي مكان باستخدام اﻹنترنت، حيث أن الـ ADSL به رقم IP عالمي لكنه غير ثابت ، يتغير في كل إتصال. قمت بكتابة script لتحديث هذا الرقم في موقعي حتى يتسني لي معرفة هذا الرقم والوصول للجهاز حينما احتاج إليه.

استخدمته أيضاً طوال هذه الفترة للنسخ اﻹحتياطي للملفات المهمة، مثل قاعدة بيانات الحسابات للمنزل وللشركة، كذلك استخدمته كمخدم source control باستخدام subversion. ايضاً قمت بتثبيت مقسم asterisk عليه وتشغيل إتصالات داخل البيت باستخدام الهواتف والتابلت عن طريق بروتوكول SIP.

اهداني اﻷخ محمد عثمان جهاز راسبري باي آخر ، لكن هذه المرة اشتريت له ذاكرة داخلية أكبر (32 قيقا) حتى يتسني لي استخدامه لفترة أطول وتثبيت برامج أكثر به. وقد قمت بتشغيله في العمل، حيث يعمل كمخدم للنسخ الاحتياطي للملفات المهمة وكجهاز اختبار ايضاً.

طريقة النسخ اﻹحتياطي التي اتبعها هي طريقة آلية باستخدام ما يُعرف بالـ crontab في نظام لينكس، حيث أقوم بكتابة سطر لنقل الملفات في أوقات معينة من اللابتوب إلى جهاز الراسبري باي أو العكس،  بهذه الطريقة لا انسى النسخ ولا احتاج لإيكاله لشخص، فقط أتأكد كل فترة أن الملفات المراد نسخها موجودة وآلية النسخ تعمل.

استخدمت الراسبري باي كما ذكرت في تدوينة سابقة عن تجارب اﻹلكترونيات للتحكم في مداخل كهربائية لقرائتها أو الكتابة فيها بواسطة برنامج جافا.

عملت عليه تجارب الـ cross-compilation لبعض لغات البرمجة مثل فري باسكال، ولغة Go، فكانت النتيجة أن لغة Go كانت افضل، حيث نجحت في ترجمة برامج من نظام لينكس لاستهداف منصة ARM التي يعمل عليها جهاز الراسبري باي، أما هذه العملية لم تنجح وكانت معقدة في بيئة فري باسكال/لازارس، فكان البديل هو تثبيت فري باسكال ولازارس في الراسبري باي نفسها لترجمة مصدر أي برامج، وهي طريقة أسهل من طريقة cross-compilation. ومن هنا استفدت أن هُناك أربعة أنواع لاستهداف أكثر من منصة:

  1. أن تكون اللغة script مثل PHP و بايثون، في هذه الحال يعمل البرنامج مباشرة في أي نظام تشغيل لكن يجب التأكد من أن مترجم اللغة مطابق لمصدر البرنامج
  2. استخدام آلة افتراضية، مثل جافا، وفي هذه الحال يعمل البرنامج الثُنائي مباشرة دون الحاجة لإعادة ترجمة
  3. الـ cross-compilation وهي الطريقة المستخدمة في لغة Go حيث يمكن إصدار ملفات ثُنائية لعدة منصات من منصة واحدة، مثلاً يمكن إصدار ملفا ثنائية لوندوز وماكنتوش من داخل لينكس أو العكس. هذه الطريقة ايضاً مستهدفة في لغة فري باسكال، لكن بها بعض الصعوبات، فقط ينجح اﻷمر بسهولة بالنسبة لإستخراج ملفات وندوز 32 بت و 64 بت من نظام تشغيل واحد.
  4. نقل مصدر البرنامج إلى المنصة المستهدفة وتثبيت مترجم اللغة إلى تلك المنصة لإعادة ترجمته لإصدار ملفات ثنائية خاصة بتلك المنصة فقط، وهي الطريقة المستخدمة مع برامج فري باسكال وبرامج سي.

المشكلة الكبيرة هي احتاجي لمعالج أقوى لتشغيل بعض البرامج بأداء أعلى مثل mysql , asterisk و برامج ويب جافا في مخدم tomcat

أما أهم ميزاته التي استفدت منها فهي:

  1. أنه يعمل في أي بيئة ولا يحتاج لتبريد
  2. لا يستهلك كهرباء بصورة كبيرة
  3. يعلم في صمت وليس به قرص صلب قابل للتلف
  4. ليه به أجزاء ذات عمر افتراضي قصير
  5. سعرة منخفض، يمكن شراء عدد منه  واﻹستفادة منه في عدد من التطبيقات
  6. أن به نظام تشغيل كامل Raspbian مبني على ديبيان، ويمكن تقريباً تشغيل أي برنامج لينكس عليه

النوع الثاني الذي احاول الحصول عليه يحتوي على معالج رباعي النواة وذاكرة 1 قيقا.

Advertisements

فكرتان اثنتان على ”عامان على استخدام راسبري باي RaspberryPi

  1. قرأت مواصفات ODRIOD ويبدو منافس قوي.
    لكن يظل الراسبري باي هو من سبق ومهد الطريق لغيره من المصنعين ووضع المقاييس لهذا النوع الجديد من اﻷجهزة، وهم اﻵن يحتفلون بعامهم الرابع، وقد تم اعتماده في عدد كبير من المشاريع في العالم.
    اﻵن ظهر راسبري باي 3 ويحتوي على بلوتوث و Wifi

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s