أن نترك شيئاً لنعمله بأيدينا

السلام عليكم ورحمة الله

عندما يتقدم اﻹنسان في العمر ويصبح لديه أبناء يعتمد عليهم في كثير من أعمال المنزل، أو يترقى في عمله فيصبح مدير ومعه فريق يعملون تحت إمرته، أو حتى ربة اﻷسرة عندما تكون لديها بناتها يساعدنها في عمل المنزل أو حتى شغالات لعمل المهام الصعبة في المنزل. فما يعتاد عليه الناس أن تكون مهمة هذا الشخص اﻷولى هي التخطيط وصرف اﻷوامر، لكن إذا لم يترك شيئاً لنفسه ليعمله بيده فسوف تختل وظيفته، فيُصبح شخص مصدر إزعاج لمن حوله، وهذا عن تجربة.

مهما كبرت الوظيفة اﻹدارية أو الوضع الاجتماع لأي شخص، فإنه يحتاج أن يعمل بيده ليفيد نفسه والناس، وأن يُباشر عمل في نفس مستوى موظفيه لجزء من وقته، ويعمل مع أبنائه في حال أنه رب أسرة، ولربة اﻷسرة أن تعمل في المنزل بيديها حتى لو أغنتها بناتها عن ذلك العمل. فهذا العمل يُحافظ على التوازن، فتخيل مدير مثلاً ليس لديه أي عمل يقوم به سوى طلب مهام من موظفيه ثم متابعتهم، فنتخيل أن مهمة ما تحتاج لساعتين، فأيهما أفضل للمدير وللموظف: أن يقف المدير على رأس الموظف لضمان الانتهاء من ذلك العمل في تلك الساعتين ومراقبة طريقة عمله، أم يذهب المدير لينشغل بعمل آخر ويترك للموظفين كامل الحرية في تأدية العمل بالطريقة التي يريدونها وحتى لو تأخروا في إنجاز العمل فإن هذا المدير مشغول بعمل ربما يؤخره عن السؤال عن إنجاز تلك المهمة. كذلك اﻷب إذا طلب من أبنائه شيئاً، فهُناك نوع من اﻵباء يتابعون هذه المهام التي طلبوها ويراقبوا أداء أبنائهم ويعلقون على كل صغيرة وكبيرة ولا يتركوا لأبنائهم أن يعملوا بالطريقة التي يرونها، فهذه الطريقة تزيد من الضغط على الأبناء أثناء العمل، وربما يُنجز العمل بطريقة غير سوية، حيث لا يُمثل هذا العمل طريقة الأبناء ولا يُمثل اﻷب الذي اكتفى بزيادة التوتر لمن يعمل. و أفضل لمثال هو عندما يُعلّم اﻷب ابنه على قيادة السيارة، فيصيح فيه فيرتبك ويتوتر الابن وينتج عنها تأخر في التعليم، إلى أن يجد الابن فرصة لأن يقود السيارة لوحده دون علم أبيه، فيكون أكثر تركيزاً وأكثر حرية فيتعلم في وقت أقل وبطريقة أفضل بدون توتر.

الجانب اﻵخر هو رب اﻷسرة أو المدير، فهو كشخص يريد أن يستمتع بالعمل الذي هو متخصص فيه فعندما يفوض كل عمله لغيره فماذا يترك لنفسه من المتعة في العمل في هذه الحياة، وماذا يترك لنفسه من نصيبه في التعلم من العمل! ونحن نعرف اﻷثر الإيجابي النفسي للعمل اليدوي و الانشغال بإنجاز المهام بأيدينا من ناحية نفسية ومن ناحية جسدية، فالجسد يحتاج لتوازن ومحافظة ليس فقط بالراحة والأكل الصحي والرياضة، بل حتى العمل ولو كان شاقاً فهو جزء من هذه الدورة البيولوجية والنفسية، حيث يكون النوم والراحة أفضل عدما يكون الشخص مُتعب، ويكون اﻷكل أفضل وأكثر صحة عندما يحتاج الجسد هذا الطعام، مثلاً السكريات والكربوهيدرات تصبح غير مضرة للجسم عندما يكون محتاج إليها في تأدية مهام حركية مجهدة، وسمعنا بأناس يشربون السمن وهو غني بالكلسترول، ولا يؤثر فيهم سلباً بسبب عملهم في الزراعة مثلاً.

كل شخص متخصص ووصل مرحلة النجاح في تخصصه هذا وترقى ليصبح مدير مثلاً فسوف يفقد مهارته وتقل خبرته إذا لم يستمر في العمل في تخصصه هذا، لكن عليه العمل بتوازن لا يجعله يُقصر في مهامه الإدارية. ومن الفوائد هو تقدير ما يقوم به الموظفين الذين يعملون معه فيُقدر أن كل مهمة كم هي شاقة وكم تأخذ من وقت، ويُقدر النجاح لفريق عمله ويعرف العقبات والمصاعب التي تواجه الشخص عندما يعمل في مهمة ما. النسبة التقديرية التي سمعت عنها هي 80% من العمل اﻹداري مقابل 20% من العمل الفني الذي يُنجزه بيده، وقد تزيد أو تنقص حسب حجم فريق العمل الذي يقوده، فإذا كان فريق عمله يتكون من عدد قليل من اﻷشخاص فيمكن أن تكون النسبة 50% من العمل اﻹداري إلى 50% من عمله الفني أو ربما يزيد عن ذلك عمله الفني. القدوة الناجحة والقائد الناجح هو من يبدأ العمل ويتقدم ثم يطلب من فريقه أن يقتدوا به، وإذا طلب منهم الالتزام بأحد الضوابط يكون هو أول الملتزمين، وإذا نهاهم عن فعل يكون هو أول المنتهين وأن لا يستثني نفسه من أي قاعدة أو ضابط من ضوابط العمل.

ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم القدوة الحسنة، فسيرته هي أفضل مدرسة ندرسها لنعرف كيف نُصبح قادة ناجحين، فكان يُشارك بيده في بناء المسجد، وكان يحفر الخندق مع أصحابه، وكان يُحارب في المعارك حتى أن بعض الصحابة كانوا يتقون به عند اشتداد القتال وكان يُقاتل قتالاً شديداً ويقول “أنا النبي لا كذب، أنا ابن عبدالمطلب“، وفي أحد الأيام سمع الناس صريخاً ناحية جبل سلع، فعندما ذهبوا لنجدة المستغيث وجدوا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سبقهم في إغاثة المستنجد وهو راجع منه راكباً فرساً بدون سرج ويطمئنهم ويقول لهم “لن تُراعوا، لن تُراعوا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s