ثلاثة أيام في المعرض

تم بحمد الله إختتام فعاليات المؤتمر الثاني للبرمجيات السودانية.

وكما ذكرت سابقاً، فقد شاركت بمشروع توربو بيرد، وكان الشرح يتضمن تعريف بمحرك قاعدة البيانات فيربيرد، وقد وجدت أن معظم الطلاب والخريجين لم يسمعوا به. وقد عرفتهم بأهم ميزاته: وهي أنه قاعدة بيانات مستقرة وخفيفة وحرة، واﻷنظمة التي تعتمد عليه لاتحتاج لدعم فني يُذكر بعد تثبيتها للموسسات، وأشرت إلى إمكاناتها من حيث حجم التخزين وعدد السجلات في الجدول الواحد ، وهي موجودة في هذه الورقة

كذلك قُمت بتعريف الزوار بأداة  التطوير المُستخدمة في هذا المشروع، وهي لازاراس، وكان تعريفها بأنها أداة تطوير حرة متعددة المنصات مشابهة وبدليل حر لأداة التطوير دلفي تستخدم أوبجكت باسكال كلغة برمجة وفري باسكال كمترجم. وتنتج عنها برامج طبيعية لأنظمة التشغيل المختلفة تمتاز بالسرعة العالية في التشغيل، ولاتحتاج لمكتبات أو بيئة إفتراضية لتعمل عليها. وعرضت لهم بعض البرامج التي تم تطويرها بها من هذه الصفحة

وكان بالمعرض عدد كبير من الطلاب الذين يعرضون مشاريع التخرج الخاصة بهم من جامعات مختلفة، وكذلك شركات كانت تعرض منتجاتها البرمجية

وقد صاحب المعرض ندوة علمية قُدم خلالها عدد كبير من اﻷوراق في مجال هندسة البرمجيات، تاريخ البرامج في السودان، السرية، إدارة المشاريع البرمجية، توطين البرامج، وغيرها من المواضيع. وقد لفتت نظري الورقة التي قدمها بروفسر عوض حاج علي عن تاريخ البرامج في السودان الذي بدأ في نهاية ستينيات القرن الماضي، وكان أول برنامج هو لحساب فواتير الكهرباء، ثم برنامج لحساب مرتبات الموظفين بالسكة حديد. وتم إستخدام لغتي ألغول وكوبول في البرامج القديمة. وسرد كيفية بداية أول البرامج السودانية ليعمل في البنوك اﻹسلامية، وكان مكتوب بقاعدة البيانات فوكسبرو. وقد تم تشغيل هذا البرنامج بإحدى البنوك اليمنية، وفي ذلك الوقت كانت اﻹحتياجات واﻹمكانات بسيطة جداً في النظام الواحد

الراعي لهذا المؤتمر كما ذكرنا في تدوينة سابقةاً: قسم هندسة البرمجيات بكلية علوم الحاسوب وتقانة المعلومات بجامعة النيلين. وهذه الكلية من الكليات الجديدة في السودان، حيث بدأت بإستقبال أول دفعة من الدارسين في عام 2008، نسأل الله تعالى أن تكون إضافة حقيقية لمدارس البرمجة وتقنيات الحاسوب في عالمنا اﻹسلامي.

2 thoughts on “ثلاثة أيام في المعرض

  1. ما شاء الله لا قوة إلا بالله، على الرغم من صغر سن كلية علوم الحاسوب وتقانة المعلومات بجامعة النيلين إلا أنها بدأت بالتحرك النشط لخدمة المجتمع البرمجى السودانى مبكراً، و فى هذا بشارة بأنها ستغدو فى المستقبل ركناً من أركانه القوية التى تزيده صلابة و توسعاً بعون الله تعالى..
    أما محرك قواعد البيانات firebird فالغريب أنه غير مشهور فى الأوساط البرمجية العربية (على الأقل تلك التى لى اختلاط بها) و عند الحديث عن المحركات القوية لقواعد البيانات يكون محور الحديث oracle و MSsql و DB2 و هى التى تنتجها شركات تعتبر تايكونات فى عالم البرمجة، فهل غياب انتشار و شهرة firebird عن الساحة يعود إلى كونه لا يحظى بالدعم الإعلامى التسويقى الرهيب الذى تحظى به تلك المحركات الأخرى؟ أم يعود إلى كونه لا يوفر الدعم الفنى الذى تقدمه الشركات المنتجة للمحركات البديلة؟؟؟؟؟

  2. هناك عدة أسباب، هي أنه يُعتبر إسم جديد في عالم قواعد البيانات، حيث أنه تفرع من مشروع إنتربيز Interbase الخاص بشركة بورلاند في عام 2000. والسبب الثاني أنه مشروع تابع لجهة غير ربحية FireBird foundation، حيث أنه لاتملكه شركة، مثل إمتلاك أوراكل لـ MySQL، لذلك فإن الدعاية فيه ضعيفة. وهو مستخدم بكثرة في روسيا. وقد دلني عليه (قبل عام 2000) مبرمج دلفي من كازاخستان، حيث كان آنذاك يستخدم إنتربيز لمدة أربع سنين بدون مشاكل.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s