صدور النسخة اﻷولى من أداة التطوير لازاراس Lazarus version 1

تم اﻹعلان عن اﻹصدارة رقم 1.0 من أداة التطوير لازاراس. وهذه تُعتبر إضافة حقيقية في عالم تطوير البرمجيات، وبالأخص عالم البرمجيات الحرة ومفتوحة المصدر.

ولازاراس Lazarus هي أداة تطوير برمجيات متكاملة IDE وتحقق هدف سرعة التطوير RAD

يمكن الحصول عليه من إحدى هذه الروابط:

ftp://freepascal.dfmk.hu/pub/lazarus/releases/

http://sourceforge.net/projects/lazarus/files/

بدأ المشروع عام 1999 وتم إصدار نسخة تجريبية يُمكن اﻹعتماد عليها في تطوير البرامج Beta قبل عدة سنوات، وتم تطوير برامج كثيرة بها حتى قبل إصدار النسخة رقم 1. يمكن رؤية هذه البرامج في هذا المعرض.

تعتمد أداة التطوير لازاراس على مترجم فري باسكال Free Pascal وهو مترجم للغة أوبجكت باسكال متعدد المنصات ومفتوح المصدر تم في البداية كتابته بلغة توربو باسكال ثم اصبح قادراً على ترجمة نفسه بنفسه، فهو بذلك يُعتبر مكتوب بنفس اللغة، كذلك أداة التطوير فقد تم تطويرها بواسطة لازاراس نفسها وفري باسكال.

تُشابه أداة التطوير لازاراس دلفي 7 الشهيرة، ومترجم فري باسكال متوافق مع دلفي 2007.

تتميز البرامج المكتوبة بها وبمترجم فري باسكال بسرعتها وقلة إستهلاكها للموارد، لذلك فأداة التطوير والبرامج يُمكن أن تعمل في أجهزة ذات مواصفات متواضعة أو اﻷجهزة الحديثة التي بها معالجات إقتصادية مثل ARM أو ATOM.

تُشابه البرامج الناتجة عن هذه اﻷداة برامج سي وسي ++ من حيث السرعة وعدم الحاجة لمكتبات أوآلة إفتراضيةVirtual Machine  كالتي تستخدمها لغة جافا وسي شارب.

يُمكن كتابة برنامج بهذه اﻷداة في أي نظام تشغيل (في نظام لينكس مثلاً) ثم يمكن إعادة ترجمتها في بيئة تشغيل أخرى (مثل وندوز أو ماكنتوش) بواسطة نسخة من لازاراس لتلك المنصة أو نظام التشغيل  لنتحصل على برامج طبيعية native تعمل في تلك المنصات.

بالنسبة للمبرمجين عموماً ولمبرمجي دلفي خصوصاً فإن استخدامها سهل وليس فيه قيود. حيث أن أداة التطوير دلفي مثلاً سعرها حوالي 1500 دولار للنسخة الواحدة والتي يُسمح بإستخدامها لمبرمج واحد فقط. كذلك فليس هُناك قيود في استخدامها بإعتبار ان منشأها البلاد اﻷوروبية وقد شارك فيها مبرمجين من كافة أنحاء العالم.

تصلح لازاراس لعدد من التطبيقات، إبتداءً من برامج سطح المكتب، مروراً ببرامج المخدم العميل client-server، وبرامج الويب، خدمات الويب Web services، و برامج الشبكات، واﻹتصالات، والمكتبات، وأدوات التطوير، إنتهاءً بأنوية أنظمة التشغيل. كذلك فإن هُناك إستهداف لأنظمة الموبايلات مثل Windows CE, IOS, Android، لكن بالنسبة لنظام أندرويد لاأدري ماهو موقف المشروع الذي يدعمه، ربما لم يجهز بعد. لكن لا أعتقد أن تطوير برامج Android أو I-phone, I-Pad بواسطة لازاراس هو خيار جيد. حيث أن لهما أدوات تطوير متخصصة ذات أمكانات أفضل.

قمت بكتابة عدد من البرامج بوساطة لازاراس، وقد اصدرت كتابين حولها: اﻷول هو إبدا مع أوبجكت باسكال، والثاني الخطوة الثانية مع أوبجكت باسكال، ثم قُمت بترجمة الكتاب اﻷول إلى اللغة اﻹنجليزية بإسم Start programming using Object Pascal. ويُمكن الحصول على هذه الكُتب من هذا الرابط.

Advertisements

37 فكرة على ”صدور النسخة اﻷولى من أداة التطوير لازاراس Lazarus version 1

  1. >إنتهاءً بأنوية أنظمة التشغيل
    لا أظن

    استخدام اللازارس بالنسبة لي لا يعني انها الافضل، مكره أخاك لا بطل، تبقى دلفي 7 هي الافضل مع أني لا استخدمها، و لكني اعتبرها تحفة فنية.

  2. هذه نواة نظام تشغيل مكتوبة بإستخدام مترجم فري باسكال إسمها Toro:
    http://sourceforge.net/projects/toro/

    بالنسبة لي دلفي 7 ليست اﻷفضل لأنها لاتدعم تعدد المنصات، خصوصاً لينكس. لغة البرمجة أو أداة التطوير أو حتى البرنامج الذي لا يعمل في بيئة لينكس بالنسبة لي كأنه غير موجود ولا أهتم به كثيراً.

  3. نعم بالباسكال و ليس باللازاروس 😉

    نحن نقارن بين متجر نظيف و مرتب و لكنه قد لايحوي جميع الأغراض التي تلبيك، و لكن أغراضه يمكن الوصول إليها بسهولة.
    و بين متجر فيه جميع الأغراض التي تريدها و لكنها فوق بعضا البعض، و بل ربما ملتصقة ببعض (بسبب غراء مسكوب، و اعشاش العنكبوت) مما يضطرك لأن تأخذ الغرضين معا لانك لا تستطيع أن تفصل بينهما.
    عليك ان تقرأ الكود من الداخل لتعرف.

  4. بل بإستخدام فري باسكال.
    إقرأ هذا الرابط أيضاً لكتابة نواة نظام تشغيل بواسطة فري باسكال:
    http://www.friends-of-fpc.org/view/Your%20own%20Operating%20System
    وفري باسكال ماهو إلا مترجم، وعندما تُريد كتابة برامج له تستخدم لازاراس، فلا أظن أن من يكتب نظام تشغيل بواسطة هذا المترجم يستخدم الـ Notepad مثلاً.

    أما بالنسبة لباقي التعليق فلم أفهم عن ماذا تُقارن هل بين دلفي ولازارس، أم بين فري باسكال ولازاراس أم نواة التشغيل تورو بباقي اﻷنوية

  5. >تستخدم لازاراس
    الازاروس ليس محرر نصوص، هو مجموعة مكتبات LCL مثلا.
    و يمكن الكتابة بواسطة محرر الباسكال الذي يأتي مع الفري باسكال ايضا، من اقل من شهر اعلن Florian انه بدأ باستخدام اللازاروس كمحرر نصوص لبرامجه.

    المقارنة كانت بين دلفي 7 و بين لازارس.

  6. من قال أن لازاراس ليس محرر نصوص. من أهم مايُميز أدوات التطوير عن بعضها هي إمكاناته في تحرير الكود. مثلاً دلفي 7 لها محرر نصوص فقير جداً مقارنة بالنُسخ اﻷحدث منه أو مع أدوات التطوير اﻷخرى مثل NetBeans أو حتى مع لازاراس، حسب نوع البرنامج فإن المبرمج يمكن أن يقضي معظم وقته وهو يقوم بكتابة كود ويقوم بتحريره، مثلاً عندما تكتب مكتبة أو حزمة برمجية فإنك نادراً ماتستخدم المصمم مثلاً

  7. لا فري باسكال ليس محرر نصوص. أما بواسطة لازاراس يُمكنك تحرير نص برامج فري باسكال ويمكن أيضاً تحرير نص HTML
    ماهو مفهومك لمحرر النصوص على أي حال؟ وهل تعتبر كود البرامج هو نص أم غير ذلك؟

  8. عندما تقول “تستخدم لازاروس” يعني انك تقول تستكتم مكتبات لازاروس

    انا استطيع إذا ان اقول ان برنامج PHP ذاك يستخدم لازاروس، و هذا غير منطقي.
    لا يمكن أن تقول ان برنامج يستخدم X و انت تقصد انه استخدمه كمحرر نصوص.

    إذا قلت إن برنامجك يستعمل لازاروس أدرك انه يستخدم مكتباته و يضمنها فيه، مارأيك إذا قلت ان برنامجي يستخدم netbean ثم تكتشف اني فقط استعملت محرر النصوص لكتابة برنامج باسكال.

  9. أقصد أن لازاراس تحتوي على محرر نصوص متخصص في لغة أوبجكت باسكال، ومتخصص أكثر للإستخدام مع مترجم فري باسكال.
    هذا التخصص يجعله الخيار اﻷفضل لكتابة أي برنامج يستخدم مترجم فري باسكال، فلايُعقل أن نُفضل استخدام NetBeans أو Eclipse مثلاً في برامج فري باسكال حتى ولو لم تكن نسخدم أي من مكتبات الـ LCL
    إلا إذا ظهرت بيئة تطوير تعتمد على مترجم فري باسكال تكون أفضل من لازاراس

  10. إذا حسبتها بأن الشركة بها 500 موظف من بينهم عدد كبير من المبرمجين المخضرمين الواحد فيهم يكون دخله كبير جداً. تجد أنه رقم بسيط. خصوصاً أن عدد كبير من المبرمجين يمكن أن يشتري نُسخة واحدة من الدلفي ويستخدمها عدد 5 سنين او أكثر.
    ولا ننسى أنه كان من بين مبرمجي الدلفي والذي كان مدير مشروع الدلفي (أندريس) إشترته شركة ميكروسوفت بأن دفعت له 3 ملايين دولار حتى يترك بورلاند ليتلحق بهم ويقوم بإدارة مشروع الدوت نت والسي شارب. فحقيقة أن الشركات تدفع مبالغ طائلة لإنتاج أدوات برمجية ذات إمكانات عالية ودقيقة. لذلك فإن المشاريع البرمجية الحرة والتي يتبناها مجموعة من المبرمجين عبر اﻹنترنت لها تأثير كبير على الشركات الكبرى والتي تربح من بيع مثل تلك اﻷدوات.

  11. {صدور النسخة اﻷولى من أداة التطوير لازاراس Lazarus version 1}
    دعني أعترض على هذه العبارة
    في البرامج الحرة لا يشترط أن تكون رقم النسخة يعبر عنها
    فهذه النسخة و التي تحمل رقم 1.0 سبقتها الكثير من النسخ
    هذه النسخ كانت ثابتة كفاية للعمل عليها لكن ليست بكل المميزات التي يطمح لها المطور
    إنما جزء مما كانت يرغب في الوصول له
    أما هذه النسخة فيها كل ما أراد لها المطور لتصبح بيئة متكاملة
    و النسخ المستقبلية تضيف إمكانيات أخرى
    هذه الأمر ينطبق على WayLand و gstreamer و و لعبة 0AD و غيرها من البرمجيات الحرة

  12. سوف أقوم بتعديل الجملة إن شاء الله.

    وأحب أضيف أن أي نسخة قبل الرقم 1 تُعتبر بيتا، وصحيح ربما يختلف ترقيم النُسخ بين البرامج التجارية والبرامج الحرة. فمثلاً لا يُمكن أن يباع برنامج تجاري وهو نسخة تجريبية (بيتا) أو تحت الرقم 1 حتى لو كان مستقراً. فالرقم واحد لا يعني اﻹستقرار أو عدمه، إنما يعني ضمان من المصنع لهذا المنتج، إما إذا كان تحت الرقم واحد، مثلاً 0.9 فهو يعني أن من أصدر هذا المنتج لا يتحمل وجود مشاكل في هذا المنتج بالنسبة للمستخدمين.

  13. حسب ما أمفهمه من أسماء اﻹصدارات فإن:
    ألفا تعني أن البرنامج لا يصلح للإستخدام اليومي
    بيتا تعني أن البرنامج يصلح للإستخدام اليومي لكن بدون ضمان
    الإصدار Release يعني أنه يصلح للإستخدام اليومي وبضمان
    ويُمكن أن يكون الإصدار بيتا بعد اﻹصدار رقم 1، مثلاً بيتا للإصدار رقم 2

  14. لا تتم المقارنة بين حرة و تجارية، لكل منتج له طريقته في الترقيم أو التسمية، و أنا لا اجد مشكلة في العنوان.
    و الـ Release له اهميته لانه يعطي راحة نفسية للمنتج بأنه انها شوطا كبيرا، و هو هدف بدونه، يحدث خلل في تطالعات المبرمجين.

    كمبرمج، دائما اتطلع لأن أصل إلى نسخة Release لأن بعد هذه النسخة أستطيع أن ارتكب الجرائم بحق الكود و اغير من البنية بشكل كامل غير عابيء بما يحدث من تبعات لذلك، خاصة أنا أضع المصدر على SCM.

  15. انا استغربت عن أنه لم يُعلن عن هذه اﻹصدارة هذه المرة، فهو عودنا أنه الناطق الرسمي بإسم فريق لازاراس.
    لكن غداّ 1 سبتمبر هو اﻹجتماع السنوي لمشروع لازاراس.
    دلفي EX3 يُتوقع أيضاً أن يتم إصداره في شهر 9.

  16. اني اعتبر لازروس برنامج قوي
    ولاكن لماذ هاذ البطء في اصدرات لازروس
    لازروس موجود منذ اكثر من 12 سنة
    ف لماذا هاذ البطء في التصميم

  17. كُنت متابع لهذا المشروع منذ زمن طويل، وصحيح هم بطيئين جداً في إصدار اﻹصدارات وربما هذا راجع للآتي:
    ١. أن الفريق متفرق حول العالم وليس لديه مكان واحد للتخطيط والتطوير، فقط يجتمعون كل عام في ألمانيا أو هولندا
    ٢. لازاراس وفري باسكال تدعم حوالي ١٥ منصة نظام تشغيل، وهذا بالتأكيد يعقد اﻷمور
    ٣. أنه ليست هُناك شركة تُقدم له الرعاية، فهو مشروع مبني على جهود فردية تقريباً، مع أن هناك من يعملون بدوام كامل في هذا المشروع، لكن لا أدري من هو الداعم.

    اﻵن تسارعت الوتيرة قليلاً في إنتاج إصدارات، مثلاً آخر إصدارة صدرت هذا الشهر وهي اﻹصدارة رقم 1.0.12

  18. السلام عليكم
    في فري باسكال يوجد محرر اسمه fp
    مدمج معه
    لماذا يضعون محرر ب واجهة قديمة اشبه ب واجهة الدوس
    مع العلم ان الاصدار في في سنة 2013
    مع وجود لازرس البيءة القوية لماذا مازال مطور فري باسكال يضع هاذ المحرر؟؟

  19. هذا المحرر مطابق لأداة التطوير توربو بيرد المشهورة، والتي لاتزال مستخدمة عندنا – في السودان مثلاً – في المدارس الثانوية لتعليم لغة باسكال
    الطالب لايحتاج لأداة قوية ومعقدة، إنما يحتاج لأداة بسيطة ليتعلم البرمجة بدون تعقيدات

  20. نعم، أقصد المحرر
    هُناك ميزة في البرامج النصية، وهي أنها يُمكن تشغيلها من جهاز آخر عند الدخول بواسطة ssh مثلاً. قُمت اﻵن بتجربة الدخول على جهاز الكمبيوتر الخاص بي من جهاز آخر ثم قُمت بتشغيل برنامج fp وقد عمل. ولا يمُكن تشغيل البرامج ذات الواجهة الرسومية بهذه الطريقة

  21. السلام عليكم
    ماذا تعمل هاذه الخيارات في فري باسكال و هل لها تءثير في كفاءت البرنامج
    -Os
    -O1
    -O2
    -O3

  22. O2 هي في الوسط، لتقليل الحجم لا أهتم بهذه الخيارات كثيراً، إنما اختار الخيارات التالية
    Smart Linkable
    Link Smart
    Strip symbols from executable
    وأعطل خيار
    Generate debug info

  23. مسجلات المعالج يتم إستخدامها في عدة حالات مثل متغيير الحلقة، ومُدخلات اﻹجراءات في حالة أنها كانت أعداد صحيحة، هذه كانت في دلفي، لست متأكد من كونها موجودة في فري باسكال.
    كذلك يُمكن إستخدام لغة اﻷسمبلي داخل كود باسكال.

  24. مرحبً هل توجد طريقة ل توليد الارقام العشواءية و توليد حروف عشواءية في فري باسكال؟؟؟؟؟
    ما هيَ محتاجها

  25. اني ب النسبة لي استخدم الدالة random
    و يجب ب بداية كل برنامج يستخدم الارقام العشواءية يجب استخدام الدالة Randomize;

    ل توليد ارقام عشواءية استخدم
    random(المجال);
    ملاحظة المجال هوَ الحد الذي لا يتمكن البرنامج من عبوره في توليد الارقام
    مثل random(4);
    يقوم ب توليد رقم عشواءي بين 0 و 4
    و ل توليد الحروف استخدم سلسلة نصية
    و اتعامل معها ك مصفوفة و الرقم الذي يولد هو احد عناصر المصفوفة
    مثل
    var
    q: integer;
    e: string;
    begin
    e:=’abcdefghijklmnopqrstuvwxyzABCDEFGHIJKLMNOPQRSTUVWXYZ’;
    Randomize;
    q:=1+random(32);
    writeln(e[q]);
    end.
    اسف على الشرح الغير دقيق

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s