معمارية انظمة الكمبيوتر

السلام عليكم

design

إحدى أهم اسباب نجاح البرامج وأنظمة الكمبيوتر هي أن تكون مصممة بمعمارية جيدة. فمعمارية اﻷنظمة تحدد عمر البرنامج وطريقة أدائه. فإذا كانت المعمارية رديئة فسوف ينهار تطور النظام بعد فترة وجيزة ويصعب التقدم في إضافة اجزاء جديدة له لأنه لم يتم تصميمه لأن يتقبل تلك اﻹضافات، لذلك غالباً مايتم إعادة هيكلة تلك البرامج لإنتاج نُسخ ذات تصميم جديد clean design. حيث يتم اﻹستغناء عن الهيكل القديم وحتى هيكل قاعدة البيانات ويتم تصميم هيكل بمعمارية جديدة تُناسب اﻹحتياجات التي لم تكن في الحسبان في التصميم اﻷول للنظام.

لابد أن يتم تصميم أي نظام جديد بواسطة معماري أنظمة systems architect  وهذه الوظيفة ليست تخصص يتم دراسته في الجامعة مثلاً بأن يتخصص الطالب في معمارية أنظمة كمبيوتر ليًصبح معماري مباشرة، إنما هو تخصص ناتج عن تطور طبيعي لمطور البرامج الذي له خبرة طويلة في تطوير أنظمة معينة. مثلاً معماري أنظمة اﻹتصالات لابد أن تكون لديه خبرة في تطوير أنظمة اﻹتصالات، ومعماري اﻷنظمة المحاسبية لابد أن تكون لديه خبرة طويلة في تطوير برامج محاسبية، ومعماري مترجمات لغات البرمجة لابد أن يكون قد شارك في تطوير لغات برمجة.

تظهر أهمية المعمارية الجيدة لأي مشروع برمجي في الفترة اﻷولى منه، فيُمكن لاي شركة أن تقوم باﻹستعانة بمعماري أنظمة مُناسب للمشروع من خارج الشركة إذا لم يكن متوفر لديها من عنده تلك المهارة ليقود الفريق المحلي في الشركة في تصميم نظام له مستقبل.

تغيير التصميم الداخلي لأي نظام ليس بالشيء السهل وربما يتسبب في إنتاج نُسخة جديدة عن البرامج غير متوافقة مع البرنامج القديم، لذلك كُلما استثمرت أي مؤسسة برمجية  في هذه المعمارية وأخذت فيها وقتها الكافي وعملت التجارب واستعانت بالخبراء، كلما كان ناتج هذا اﻹستثمار هو زيادة في عمر هذه المُنتجات وسهولة في صيانتها وتصبح قابلة لأي اضافات في المستقبل.

5 thoughts on “معمارية انظمة الكمبيوتر

  1. ليست المشكلة في انتقاء المعمارية العالية التقنية، ما أواجه هو مشكلة في اقناع الشركاء بأن هذه هي الطريقة افضل، فكثيرا ما يعتمد الاسلوب السهل و تكون القاعدة هي سرعة الانجاز و لكن لا يدرك أن ذلك سيضع محدودية لبرنامجه في المستقبل.

    كثيرا بلا دائما تكون وسيلة اقناع الآخرين “بحل ما” هو الزمن، بعد عدة سنوات يتطور ليدرك أن هذه الطريقة هي الأفضل فعلا، لكن عامل الزمن مكلف جدا و لابد من طريقة ما يكون مرجعية في تحديد اي المعماريات هي الافضل و ليس الخبرة فقط.

    بل المشكلة أنني ايضا تطورت بهذه السنوات لتكون عندي مشكلة في اقناعه بأن ما اقتنع فيه الآن يوجد افضل منه و علي أن انتظر مرة أخرى عدة سنوات 😛

  2. مسألة إقناع الشركاء كانت مشكلتي أيضاً عندما كُنت أعمل موظف، كان علي أن استخدم مدارس وتقنيات مفروضة علينا على أنها اﻷفضل. لكن منذ أن تركت الوظيفة لم تُصبح مشكلة أبداً. فإذا كُنت مقتنع بالتقنية لا أحتاج لإقناع أي أحد بها، فأبدأ مُباشرة بإستخدامها، لكن يتبقى لدي أن أواصل بها إلى النهاية وأثبت نجاحها.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s